F.R.M.C: Home Actualités أنس أيت العبدية يهدي المغرب لقب الدورة الثلاثين لطواف المغرب

أنس أيت العبدية يهدي المغرب لقب الدورة الثلاثين لطواف المغرب

أنس أيت العبدية يهدي المغرب لقب الدورة الثلاثين لطواف المغرب

توج البطل المغربي أنس أيت العبدية  فائزا بلقب الذورة الثلاثين لطواف المغرب للدراجات الذي أقيمت منافساته في الفترة ما بين 7 و 16 أبريل الجاري، وجاب مدن بنسليمان، القنيطرة، العرائش، طنجة، مارتيل، واد لاو، الحسيمة، الناظور، وجدة، كرسيف، فاس، مكناس، الرباط والدار البيضاء .

وعرفت هذه الدورة مشاركة عشرين فريقا محترفا ومنتخبات تمثل دول أمريكا، ايطاليا فرنسا، كاليدونيا، هنغاريا، أزربيجان، تونس الجزائر البحرين الكويت، بلجيكا  والكوت ديفوار.

وجاء فوز أنس أيت العبدية  بلقب الدورة الثلاثين لطواف المغرب بعدما حافظ على ارتدائه للقميص الأصفر لست مراحل متتالية، بعدما انتزعه من الفرنسي سيمون سيليي في المرحلة الرابعة والأصعب في الطواف والتي ربطت بين مدينتي واد لاو والحسيمة على مسافة 192 كلم، لينهي مراحل الطواف بتصدره الترتيب العام بتوقيت مجموعه 38س16د47ث بفارق 5دقائق و 54 ثانية عن مطارده المباشر الأمريكي كريستوفر جونز.

وفرض أنس أيت العبدية سيطرته المطلقة على مجريات مراحل السباق وصنف كأحسن متسلق جبال كما تميز  بالسرعة في المرتفعات على طول مراحل الطواف.

وقد أشاد المتتبعون بالأداء الرجولي لعناصر المنتخب الوطني للدراجات واستماتتهم وتحصينهم للقميص الأصفر حتى آخر مرحلة من الطواف.

وقد شهدت المرحلة الأخيرة من الطواف التي جرت بين مدينتي الرباط والدار البيضاء على مسافة 120 كلم، منافسة قوية بين أبطال مغارية محترفين بفرق أجنبية كما هو الحال بالنسبة لأمين كلدون من فريق ديليو كالينا الايطالي ومنير مخشون  وسفيان السحباوي المحترفين  حديثا بفريق فيب سايكلين البحريني بالاضافة الى صلاح الدين المراوني من فريق كارتوشو الكويتي، ليحسم أحمد أمين كلدون المرحلة الأخيرة من الطواف لصالحه مسجلا توقيت 2س30د31ث متقدما على مواطنه منير مخشون من فريق فيب سايكلين البحريني.

على مستوى الفرق، توج المنتخب الوطني المغربي فائزا بالدورة متقدما على المنتخب الأمريكي الذي حل ثانيا في التريتب العام للفرق ثم فريق فوندي يو الفرنسي في الصف الثالث.

ويعد أنس أيت العبدية ثالث مغربي يفوز بطواف المغرب للدراجات بعد المرحوم محمد الكرش الذي توج به سنوات 1960، 1964 و 1965،  وكان على المغرب أن ينتظر 46 سنة ليعانق من جديد منصة التتويج بلقب الدورة 24 لطواف المغرب والذي تأتى بواسطة البطل المغربي محسن الحسايني وكان ذلك سنة 2011.

طواف المغرب 2017 بالأرقام:

-         21 منتخبا وفريقا محترفا شاركوا في هذه الدورة

-         200 مشارك في الطواف منهم 120 دراجا و 80 مرافقا

-         22 عضوا في لجنة التنظيم

-         8 حكام

-         2 مراقبي منشطات

-         5 أفراد في الطاقم الطبي منهم طبيبان

-         3 حكام للصورة النهائية

-         16 حارس أمن

-         30 شخصا مكلفا باللوجستيك

-         42 صحفيا واكب الحدث

-         25 ضيف شرف لمتابعة الطواف

  • 50 سيارة مدنية  داخل القافلة
  • 1 حافلة  صغيرة
  • 2 شاحنتين
  • 2 حافلتين كبيرتين
  • 2 سيارتا إسعاف
  • 1 طائرة مروحية
  • 10 أفراد من الدرك الملكي على متن دراجة نارية لتأمين مرور قافلى الطواف
  • .